شاطر
استعرض الموضوع السابقاستعرض الموضوع التالي
نشر بتاريخ :- 28-07-2018 من طرف :: زائر
avatar
لمست عيناها شعاعا من بعيد  لمسات ناعمة كانها تقول لها هيا  من ظلمتك الحالكة استفيقي تجهزي  اجلبي امتعتك و دعينا نغادر دعينا نسافر و نعيش دعك من تراهاتك المحصورة في دمع و حنين و الم و انين ... فتحت عيناها مستفيقة تبسمت لذلك الشعاع البعيد المفقود و الراجع من جديد وضعت يديها حول مخدتها و ضغطت ساشتاق لك اعذريني ساترك دمعي لكي تذكارا و وو .. سكتت و الدمع يسيل من عينيها احرق وجنتيها امسكت سكينا و جرحت عروق يديها و اكملت كلامها و الدماء ملات المكان .... و ساترك لكي من دمي توقيع ... سقطت ميتة جثة هامدة
مُشاطرة هذه المقالة على:diggdeliciousredditstumbleuponslashdotyahoogooglelive

الردود

avatar
في السبت 28 يوليو 2018, 19:22فارس
مرسي  بركا الله فيك
avatar
في السبت 28 يوليو 2018, 19:29زائر
و بارك الله فيك ايضا مرسي اخاه على قرائتك
avatar
في السبت 28 يوليو 2018, 19:31فارس
لا شكر على واجب
avatar
في الأحد 29 يوليو 2018, 23:24طالبة أنيشتاين
شكرا أختي 
قصة في غاية الحزن .
avatar
في الأحد 29 يوليو 2018, 23:59زائر
العفو اختاه و شكرا على مرورك الرائع
avatar
في الإثنين 03 سبتمبر 2018, 11:54kabbos
شكرا بارك الله فيك
استعرض الموضوع السابقاستعرض الموضوع التالي
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى